حكومة الائتلاف تحدد موعد الاستفتاء العام لتشريع زواج مثليي الجنس


سيتمكن المواطنون الأستراليون من التوجه لمراكز الاقتراع  والادلاء برأيهم حول تشريع زواج المثليين وذلك في الخامس والعشرين من شهر تشرين الثاني /نوفمبر في حال وافق مجلس الشيوخ على اقتراح الحكومة لإجراء استفتاء عام للبت في هذه القضية.

 ولكن مجلس الشيوخ سيقوم على الأرجح برفض هذا المشروع للمرة الثانية على التوالي. وتم اعلام أعضاء حكومة الائتلاف اليوم انه في حال رفض مجلس الشيوخ تمرير مشروع القانون لاجراء استفتاء عام كما هو متوقع، ستلجأ الحكومة حينها الى فتح أبواب التصويت عبر البريد ابتداء من الثاني عشر من شهر أيلول/سبتمبر حتى السابع من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر.

ولكن الاعلان عن اقتراع عبر البريد سيؤدي الى مواجهة حزب الأحرار لمعركة قانونية ، الامر الذي سيؤدي بدوره الى تأخير موعد الاقتراع. ولكن رئيس الوزراء مالكولم ترنبول قال إنه واثق من أن الحل الاخير وهو الاقتراع عبر البريد لن يشكل أي خرق للدستور، ولن تنجح جمعية المساواة في الزواج من الفوز في هذه المعركة القانونية.

 

وقال السيناتور Mathias Cormann إن الاقتراع عبر البريد سيكلف الحكومة حوالي 122$ مليون دولار وسيكون تحت اشراف مكتب الاحصاء الأسترالي بموجب قانون التعداد السكاني والاحصائيات. وشدد ترنبول على ان الحل الأخير لا يقل أهمية عن الاستفتاء العام، فكلاهما سيعطيان القرار النهائي للشعب الأسترالي.

وفي حال تمت الموافقة على اجراء استفتاء عام او اقتراع عبر البريد، سيتوجب على البرلمان ان يعقد جلسات تستمر لمدة أسبوعين للتصويت على قانون الزواج واحتمال تشيع زواج المثليين. وقال السيناتور Mathias Cormann إنه في حال كانت نتيجة الاستفتاء التصويت لصالح تشريع زواج المثليين، سيطلب من اعضاء حكومة الائتلاف تحكيم ضمائرهم والتصويت بشكل نهائي على هذه القضية.


By Barda Katieh - SBS Arabic24

Be the first to review this item!


Bookmark this

09 Aug 2017


By Barda Katieh
Advertisement